Ma7moud ... says

2008/07/28

سبحان الله

قصه مؤثرة طفل
عمره لم يتجاوز الثمانية اشهر و شقيقته في الخامسة من عمرها مات ابوهما
و لحقت به الام بعد فترة قصيرة من الزمن اخذهم العم شقيق الوالد ليشرف على تربيتهما و رعايتهما فلم يكن لديهما قريب غيره
لم تتحمل زوجة العم عبء الرعاية و التربية و المسئولية فطلبت من زوجها الطلاق او إبعاد الأطفال عنهم
وقف الزوج في حيرة من أمره فعليه أن يقرر بقاء زوجته او الأطفال و هداه تفكيره الشيطاني
الى حمل اطفال اخيه وتركهما بمقبرة العائلة التي يرقد فيها جثمان امهما وابيهما
نعم تركهم احياء الى جوار الأموات اقـــــــفل القبـــــــــر ولكن القدرة الالهية جعلته
لا ينتبه الى تلك الفتحة الصغيرة التي تركها في غفلة منه
فكانت لهما حياة و هواء للتنفس من تلك الفجوة المتروكة عفوا
ومضت اربعة ايام قبل ان يكتشف احد امرهما حتى قدمت جنازة في مقبرة مجاورة و بعد انتهاء مراسم الدفن
سمع الناس اصوات اطفال يتحدثون و يلهوون بحثوا عن مصدر الصوت حتى وجدوا الطفلين في القبر
واخرجوهما و تولت الجهات المسؤولة العناية بهما ثم تم القبض على العم المجرم و سألوه
عن سبب جريمته ولماذا لم يضعهما بملجأ او ميتم فلم يجب !
سألوا الطفله كيف عاشت و اخوها اربعة ايام دون طعام او شراب
فقــــالت قــــولا عجيــــبا
شعرت بقشعريرة القدرة الالهية تعتريني كالكهرباء تسري في عروقي وتجمد دمي
قالــــــــت الطفـــــــــلة كانت هناك شجرة مثمرة من جميع انواع الفاكهة وكنت اقطف منها حين اجوع
أما اخي فكان يبكي حين يجوع فيحضر إلينا شيخ كبير ذو لحية بيضاء يحمله بين ذراعيه
ويضعه على ثدي امي ليرضع حتي ينام ظللت اردد الشهادة وانطقها ساعات و ساعات
في رجفة قلبي كانت هذه قدرة الرحمن و جلاله و معجزاته و عظمته
ارسل جنوده وملائكته الى القبر لإنقاذ أرواح بريئة لا تعرف الشر ..
لإنقاذ الانسان من ظلم الإنسان
فسبحان الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيزالجبارالمتكبر القادر على كل شئ سبحانه سبحان الله العظيم
هذه قصة حقيقية
ولأن هذه القصة شدتني كثيرا وحزنت لها أحببت أن أضعها لكم لكي تقرؤونها و تنظرون إلى قساوة بعض القلوب

هناك 4 تعليقات:

همس الاحساس يقول...

احجز اول تعليق

باك للتعليق

هــــــــــــــايدي يقول...

محمود
انا قريت القصه دى قبل كدا بس دا مش يمنع انى اشكرك انك سجلتها فى مدونتك
المغزى من القصه مهم جدا
فى ايه فى القران بتقول فيما معناه....لمن يخشى ان يترك زريه ضعاف فليتق الله...ودا اللى حصل هنا من تقوى الاب والام ربنا حفظ ولادهم
سبحان الله

همس الاحساس يقول...

اخى محمود

\\


انا بجد سعيدة بالقصة ومتاثره بيها

بالنسبة للعم نسى ضميره وقلبه بجد مش عارفه جاب قلب منين والجزاء اكيد من جنس العمل

وكذالك الاب والام اكيد كانوا صالحين وعلشان كده ربنا عاوضهم وحافظ على اولادهم
وده يشبه قصه فى القران بسورة الكهف

حيث كان هناك رجل صالح ودفن لاولاده اموال تحت جدار ولما مر موسى والخضر ووجدو الجدار قد قام للسقوط اقامه
وعندما بين السبب الخضر لموسى قال انه
ترك رجل صالح ثروة واموال لاولاده وارد ربك ان يسترجعوها عندما يبلغ اولاده اشدهم

انظر هنااا لان الاب صالح رعى الله امواله لاولاده

كثير من الاباء يبحثون عن المال وينسون ان يعلمو اولادهم الصلاح وان يتقو بدنايهم

فالتقى هو اجمل شىء وقال تعالى (ومن يتقى الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب ) صدق الله العظيم..سورة الطلاق

بجد القصة رائعه جدااا

جوزيت الجنان اخى

محمود حسن العدل يقول...

همس الاحساس
انتى فعلا كلامك صح وطبعا كلنا عارفين قصة سيدنا الخضر .
وبشكرك على انك اول تعليق وعلى كلامك الجميل دة جدا
واتمنى انك تزورى مدونتى دايما
تحياتى اختى الغالية

هايدى
انا نشرت القصة لانها عجبتنى واتاثرت بيها اوى اوى
وحبيت الكل يقراها اللى عارفها واللى مش عارفها .
على شان نعرف قد اية ربنا كبير اوى
تحياتى